تقرير: 11 نائباً من التغيير والإصلاح في سجون الاحتلال

أفادت الدائرة الإعلامية لكتلة التغيير والإصلاح البرلمانية، أن الاحتلال الصهيوني لا يزال يواصل اعتقال 11 نائباً من نواب كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية في الضفة الغربية والقدس المحتلة من بينهم النائب الشيخ حسن يوسف، والنائب محمود الرمحي أمين سر المجلس التشريعي الفلسطيني.
وأوضحت الدائرة في تقرير لها، أن النواب الأحد عشر المعتقلين، منهم (6) نواب، أصدر بحقهم أحكاما إدارية للمرة الثانية، و(3) نواب أصدر بحقهم حكما إداريا لمدة ستة شهور بالإضافة إلى النائب حسن يوسف الذي أصدر بحقه حكما بالسجن لمدة  28شهراً، فيما أصدر بحق النائب المقدسي محمد طوطح حكما لمدة 30 شهراً والإبعاد عن مدينة القدس المحتلة، ليصبح مجموع الأحكام الصادرة بحق النواب المختطفين حاليا 140 شهراً.
وبينت الدائرة الإعلامية بأن ستة نواب تم اعتقالهم خلال العام الحالي وأربعة نواب في العام الماضي2012 ، ونائباً في عام2011 ، موضحاً أن النائب حسن يوسف هو أقدم نائب من نواب كتلة التغيير والإصلاح معتقل في سجون الاحتلال، حيث تم اعتقاله في الأول من نوفمبر لعام2011 ، أما النائب المقدسي محمد أبو طير فهو آخر النواب الذي تم اعتقاله وذلك في الثاني من يوليو لهذا العام.

(المصدر: صحيفة فلسطين، 23/9/2013)