الأحد 14 أغسطس 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    ثلاثة من أسرى الجهاد يشاركون في يوم دراسي بالجامعة الإسلامية

    آخر تحديث: الإثنين، 27 يونيه 2022 ، 8:30 م

    غزة/ مهجة القدس:

    شارك ثلاثة من أسرى الجهاد الإسلامي في يوم دراسي بعنوان: “الأسرى يتحدثون عن معاناتهم”، والذي نظمه مركز التاريخ الشفوي والتراث الفلسطيني بالجامعة الإسلامية ومركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية، اليوم الإثنين بقاعة مؤتمرات مبنى طيبة بالجامعة الإسلامية بغزة.

    وتقدم الأسير المجاهد باسل عاطف مخلوف بشهادة مكتوبة وصلت مركز التاريخ الشفوي والتراث الفلسطيني بالجامعة الإسلامية بعنوان: "تأثير صفقات التبادل على الأمل في الحرية في نفوس الأسرى"، استعرض من خلالها المشاعر التي عاشها خلال صفقة تبادل الأسرى التي تمت بين حزب الله والاحتلال الصهيوني والأمل الذي بعث في نفسه بعد تصريح السيد حسن نصر الله حينها بأن الفرحة ستدخل كل بيت فلسطيني، ولكن قدر الله غالب ولم يشأ الله له أن يتحرر في تلك الصفقة.

    ويواصل مخلوف شهادته: "انتظرت أستمع إلى اسمي مجددًا عند صفقة وفاء الأحرار وكنت حينها أتوقع الإفراج، انتظرتني زوجتي وابني وبنتي الذين جهزوا كل ما يلزم للإفراج عني، وعند غياب اسمي بقي الأمل مستمرًا وأبلغت رفاقي أن الأسماء لم تنته بعد ولها تكملة وفي هذه المرة أيضًا لم تكتب لي الحرية وعشت بعدها يومين من أصعب أيام حياتي”.

    وفي شهادة الأسير المجاهد محمد سعيد إغبارية والتي حملت عنوان: “صفقات التبادل بوابة الحرية لكل الأسرى” تناول الحديث فيها عن دور أبناء الداخل الفلسطيني المحتل في مقاومة الاحتلال، مؤكدًا على مشاركتهم في الأعمال الجهادية بشكل تنظيمي أو فردي، وأن أبناء الداخل لم يتجاهلوا دورهم في مقارعة الاحتلال الصهيوني على الرغم من أن الاحتلال يصنفهم كمواطنين في كيانه الزائل.

    وأوضح إغبارية أن صفقات التبادل على مر التاريخ شملت أبناء الداخل المحتل وكان نصيبهم في صفقة وفاء الأحرار تحرر خمسة أسرى.

    ومن جانبه تحدث الأسير المجاهد ماهر حمدي الهشلمون في شهادته عن المسيرة التعليمية داخل المعتقل مبينًا تجربته الشخصية في دراسة البكالوريوس من جامعة الأقصى تخصص التاريخ، وأهم المعوقات التي واجهت الأسرى من تنقلات تعسفية هدفت إلى إجهاض المشروع التعليمي داخل السجون.

    وأكد الهشلمون أن الأسرى تحدوا المحتل وواجهوا كل أساليبه القمعية بإرادتهم الكبيرة واللا محدودة، ليحولوا الألم إلى أمل والمحنة إلى منحة.

    وفي نهاية اليوم الدراسي تم تكريم جميع الأسرى الذين سجلوا شهادتهم في اليوم الدراسي وهم تسعة عشر أسيرًا من الضفة والقدس والداخل المحتل وقطاع غزة، وتسلم الأستاذ تامر الزعانين الناطق الإعلامي لمؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى بالنيابة عن أسرى الجهاد شهادات شكر وتقدير من منظمي اليوم الدراسي.

    الدائرة الإعلامية

    27/06/2022

     


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43%

19.8%

34.9%

2.3%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد القائد محمد أيوب سدر من سرايا القدس باشتباك مسلح مع قوات صهيونية خاصة بمنطقة بالخليل

14 أغسطس 2003

قوات سلطة الحكم الذاتي تشن أول حملة اعتقالات بحق حركتي حماس والجهاد والقوى المعارضة للعملية السلمية

14 أغسطس 1994

استشهاد الأسير عطا يوسف أحمد عياد في معتقل الظاهرية والشهيد من سكان الظاهرية قضاء الخليل

14 أغسطس 1988

تولى هربت صموئيل سلطاته الرسمية كمندوب سامي في فلسطين

14 أغسطس 1922

قوات الاحتلال تحتجز الشاب بشار قادري أثناء عودته من جامعة النجاح في حفرة تحت أشعة الشمس لمدة طويلة مما أدى لاستشهاده

14 أغسطس 2004

الأرشيف
القائمة البريدية