الأربعاء 10 أغسطس 2022 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    الأسير المعزول محمد عارضة يتعرض للتفتيش العاري

    آخر تحديث: الأربعاء، 22 يونيه 2022 ، 12:48 م

    جنين/ مهجة القدس:

    أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم؛ أن الأسير المعزول المجاهد محمد قاسم أحمد عارضة يتعرض للتفتيش العاري، ومازالت إدارة عزل سجن ايشل تفرض عليه المراقبة المستمرة والتشديد بادعاء أنه خطير جدًا بسبب الكتابات التي يقوم بتدوينها في عزله والتي ضبطتها الإدارة وصادرتها ومنعته من إخراجها مع المحامي.

    وأفاد الأسير محمد عارضة في رسالة وصلت مهجة القدس نسخةً عنها، أن إدارة سجن ايشل وعقب زيارة المحامي له في المرة الماضية قامت بنقله لإحدى غرف السجن وقام أحد الضباط بتفتيشه عاريًا لمدة نصف ساعة، وأخذوا منه دفتر صغير يدون فيه كتاباته وهو في غرفة عزله، وفي اليوم التالي حضر مدير السجن واستخبارات السجن وأشخاص يلبسون الزي المدني لا يعرفهم وأبلغوه بقرار منع إخراج أي كتابات.

    من جهتها تجدد مؤسسة مهجة القدس طلبها بضرورة قيام المؤسسات الحقوقية والإنسانية، وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بالتدخل لدى سلطات الاحتلال الصهيوني لوضع حد لوقف هذه الهجمة المسعورة التي تستهدف الأسير محمد عارضة وأسرى نفق الحرية، والعمل من أجل وقف وفضح انتهاكات مصلحة سجون الاحتلال بحق أسرانا البواسل في السجون الصهيونية.

    جدير بالذكر أن الأسير محمد عارضة من بلدة عرابة بمحافظة جنين شمال الضفة المحتلة وولد بتاريخ 03/09/1982م؛ وهو أعزب، واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 16/05/2002م؛ وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكمًا بالسجن المؤبد ثلاث مرات بالإضافة إلى عشرين عامًا أخرى؛ بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني، ونجح الأسير المجاهد محمد عارضة بتاريخ 06/09/2021م برفقة إخوانه الأسرى أيهم كمامجي، محمود العارضة، مناضل انفيعات، يعقوب قادري وزكريا زبيدي بانتزاع حريتهم عبر نفق من سجن جلبوع، وبتاريخ 10/09/2021م في مساء يوم الجمعة في مدينة الناصرة في الداخل المحتل أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسير محمود عارضة برفقة الأسير يعقوب محمود قادري، وفي اليوم التالي أعادت قوات الاحتلال اعتقاله برفقة الأسير زكريا زبيدي، وفي فجر يوم الأحد 19/09/2021م أعادت قوات الاحتلال اعتقال المجاهدين أيهم كمامجي ومناضل انفيعات بعد محاصرة منزل كانا يتحصنان فيه شرق جنين، وأصدرت ما يسمى محكمة الناصرة الاحتلالية في الداخل المحتل حكمًا بالسجن لمدة خمسة أعوام بالإضافة لغرامة مالية مقدارها خمسة آلاف شيكل على الأسرى الستة الذي انتزعوا حريتهم كعقوبة جائرة بحقهم على هروبهم عبر نفق جلبوع يضافوا لأحكامهم، كما أصدرت تلك المحكمة حكمًا بالسجن لمدة أربعة أعوام وغرامة مالية مقدارها 2000 شيكل على الأسرى الخمسة الذي ساعدوهم بحفر النفق وهم الأسرى إياد جرادات، علي أبو بكر، محمد أبو بكر، قصي مرعي ومحمود أبو اشرين.

    الدائرة الإعلامية

    22/06/2022

     


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43%

19.8%

34.9%

2.3%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

اغتيال المجاهدين أمجد عجمي ومحمد عتيق من سرايا القدس بقصف صهيوني في جنين

09 أغسطس 2006

قوات التحرير الشعبية تنسف بنك ديسكاونت، وتنسف مبنى الإدارة المدنية الصهيونية، وتهاجم ثلاث مجنزرات

09 أغسطس 1969

الأرشيف
القائمة البريدية