الخميس 26 مايو 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    رسالة من أصغر أسير فلسطيني إلى أمه

    آخر تحديث: السبت، 04 يونيه 2016 ، 11:42 ص

    في كلمات لا تخلو من براءة الطفولة، بعث أصغر أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي، شادي فراخ (12 عاما)، رسالة مؤثرة إلى والدته في عيد ميلادها.

    وتعتقل إسرائيل شادي منذ يناير الماضي، بذريعة "نيته تنفيذ عملية طعن"، بينما تقول عائلته إن الجيش الإسرائيلي خطفه عند عودته من مدرسته في حي كفر عقب، شمالي القدس المحتلة، رفقة صديق له بتهمة "حيازة سكاكين".

    وكتب شادي إلى أمه قائلا: "أريد أن أقول لك أن تبقي رافعة الرأس مثل شجرة النخيل، لا يهزها ريح ولا حتى زلزال.. وأريدك يا أمي أن لا تحزني لأن هذا اختبار من عند الله".

    وتابع الطفل رسالته: "أريدك أن تسلمي لي على أصدقائي وأقربائي أيضا، وإخوتي الأولاد والبنات، وخص نص (وتعني باللهجة الفلسطينية (بالتحديد) ريان".

    ولم تتمكن والدة الطفل الأسير شادي من زيارته في السجن منذ 3 أشهر، بحجة أنها لا تحمل هوية مقدسية، وتكتفي سلطات سجون الاحتلال بالسماح لها فقط بإجراء مكالمتين مع طفلها، لا تتجاوز العشر دقائق كل أسبوع.


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.9%

19.5%

34.1%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

اغتيال الأخوين المجاهدين محمود ونضال المجذوب من سرايا القدس، بتفجير سيارتهما في مدينة صيدا اللبنانية

26 مايو 2006

معركة الرادار بين المجاهدين العرب والعصابات الصهيونية بالقرب من مدينة القدس المحتلة

26 مايو 1948

الأرشيف
القائمة البريدية