الخميس 30 يونيه 2022 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    الاحتلال يفحص جثامين شهداء مقابر الأرقام تمهيدا لتسليمهم لذويهم

    آخر تحديث: الأحد، 29 مارس 2015 ، 12:00 م

    أعلن منسق الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء سالم خلة، أن الاحتلال شرع مؤخراُ بفحص أولي لقائمة من أسماء "شهداء الأرقام" الذي يطالب بالإفراج عنهم وإعادتهم لذويهم.
    وأوضح خلة في تصريح صحافي أمس السبت أن الدوائر المعنية بدأت بجمع المعلومات والبيانات الموثقة لديها بشأن كل جثمان، توطئة لإجراء فحوصات الحمض النووي (DNA) للجثامين ومطابقتها مع نتائج الفحوصات التي ستجري لأقارب من الدرجة الأولى لهم.
    وأضاف "فيما سيتم إعادة جثامين الشهداء الذين تتطابق نتائج فحوصاتهم مع نتائج فحوصات عائلاتهم خلال الشهور القليلة القادمة".
    وأوضح أن مركز القدس الذي يتولى متابعة ذلك الملف كان تقدّم للجهات المختصة في جيش الاحتلال بقائمة تضم 134 اسماً لشهيدات وشهداء محتجزة جثامينهم، وكلّت عائلاتهم محامي المركز بتولي المطالبة بإعادة جثامينهم ليتمكنوا من تشييعهم ودفنهم وفقاً لتقاليدهم وبما يليق بكرامتهم الإنسانية.
    ونوه منسق الحملة إلى أن إدارة مركز القدس، وقيادة الحملة، قد لمسوا في الشهور الماضية اهتماماً سياسياً ودبلوماسياً دولياً، ومن منظمات دولية ذات صلة بقضايا حقوق الإنسان، وجثامين الشهداء المحتجزة، وهي أبدت استعدادها لممارسة جهودها الضاغطة من أجل إغلاق هذا الملف المأساوي في حياة الفلسطينيين تحت الاحتلال.
    وذكّر خلة أن جيش الاحتلال ما زال يتكتم على عدد المقابر التي تحتجز فيها جثامين الشهداء، وأماكن هذه المقابر، وعدد وأسماء الشهداء في كل واحده منها، رغم مطالبات مركز القدس بذلك.
    وبين أن الاحتلال يواصل احتجاز ثمانية جثامين كانت المحكمة الصهيونية العليا أمرت بالإفراج عنهم منذ نهاية العام 2013، ضمن قائمة شملت في حينه 38 جثمان شهيدة وشهيداً، مؤكداً مواصلة جهود الحملة لاستردادهم.
    وشدد على أن الحملة ترفض ادعاء جيش الاحتلال أن ما تبقى من الجثامين المحتجزه في المقبرة التي يشرف عليها الجيش هو 119 جثماناً فقط.
    وبين أن وثائق الحملة وسجلاتها تؤكد أن ما هو موثق لديها هو 220 جثماناً مازالت محتجزه و 42 جثماناً ما زالت سجلاّتهم قيد الفحص، إضافة إلى 65 مفقوداً موثقة حالاتهم.


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42.9%

20.2%

34.5%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

اغتيال القادة المجاهدين رائد وزياد غنام ومحمد الراعي بقصف صهيوني لسيارتهما في مدينة خانيونس

30 يونيه 2007

استشهاد المجاهد محمد حسين عبد العال من سرايا القدس أثناء تصديه لقوات الاحتلال المتوغلة شرق مدينة رفح

30 يونيه 2006

مجلس الأمن يصدر القرار 476 يعلن فيه أن قرار سلطات الاحتلال الصهيوني بضم القدس باطل

30 يونيه 1980

الكنيست الصهيوني يصدر قرار بضم القدس للسيادة الصهيونية؛ وذلك بعد أيام من احتلال القدس الشرقية

30 يونيه 1967

قوات الاحتلال ترتكب مجزرة بحق اللاجئين في مخيم رفح جنوب قطاع غزة خلال حرب حزيران راح ضحيتها عشرات المواطنين

30 يونيه 1967

الأرشيف
القائمة البريدية