السبت 22 يناير 2022 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    عدد النواب المعتقلين خلال العام الحالي بلغ أربعة نواب

    آخر تحديث: السبت، 30 مارس 2013 ، 00:00 ص

    استنكر مركز “أحرار” لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان الهجمة الشرسة التي يواصلها جيش الاحتلال الصهيوني ضد البرلمانيين الفلسطينيين، ونواب المجلس التشريعي في الضفة الغربية.
    وأفاد مركز “أحرار” إن عدد النواب الذي اعتقلوا منذ مطلع العام الحالي 2013 وصل إلى أربعة نواب، وهم: النائب أحمد عطون المبعد من مدينة القدس إلى مدينة رام الله، والنائب حاتم قفيشة، والنائب محمد اسماعيل الطل من مدينة الخليل، واللذين اعتقلتهم قوات الاحتلال بتاريخ 7/2/2013 ضمن حملة استهدفت قيادات وأعضاء من حركة حماس في الضفة.
    وذكر مركز “أحرار”، إن الاحتلال الصهيوني اعتقل صباح أمس الأربعاء 27/3/2013 الناب والأسير المحرر منذ فترة قصيرة جداً محمد النتشة، من مدينة الخليل، ضمن حملة واسعة في المدينة.
    من جهته، أكد مدير مركز “أحرار” فؤاد الخفش، إن جيش الاحتلال يتعمد بإعادة اعتقال الأسرى المحررين من جديد، لا سيما قادة ونواب حركة حماس في الضفة لحصر ومنع أي تقدم أو نشاط للحركة في الضفة، بالإضافة إلى منع وعرقلة تحقيق أي خطوات على طريق المصالحة الوطنية الفلسطينية.
    وطالب الخفش، بضرورة العمل على الإفراج عن هؤلاء النواب الذين حرموا من ممارسة أعمالهم البرلمانية المشروعة في المجلس  التشريعي، والذين وصل عددهم داخل سجون الاحتلال إلى 14 نائباً، بالإضافة إلى ثلاثة وزراء.

    (المصدر: مركز أحرار، 27/03/2013)


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

44.9%

19.2%

33.3%

2.6%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

قوات الاحتلال الصهيوني تدمر قرية سكرية قضاء غزة

22 يناير 1948

اغتيال القيادي في حركة فتح علي حسن سلامة بتفجير سيارة مفخخة في بيروت

22 يناير 1979

العصابات الصهيونية ترتكب مجزرة في قرية اليازور قضاء يافا راح ضحيتها 15 فلسطينياً

22 يناير 1948

استشهاد الأسرى يوسف السركجي، جاسر سمارو، نسيم أبو الروس، كريم مفارجة من نابلس، حيث تم اعتقالهم ومن ثم إعدامهم بدم بارد

22 يناير 2002

المجاهدان أنور سكر وصلاح شاكر من الجهاد الإسلامي ينفذان عملية استشهادية مزدوجة في بيت ليد الشهيرة أدت لمقتل واصابة عشرات الجنود الصهاينة

22 يناير 1995

استشهاد المجاهد محمد يوسف الغندور من سرايا القدس متأثراً بجروح أصيب بها بقصف صهيوني أثناء قيامه بمهمة جهادية شمال القطاع

22 يناير 2009

الأرشيف
القائمة البريدية